الخميس , يوليو 7 2022

«الداخلية»: الحملات الأمنية المفاجئة.. تتواصل وتتصاعد طبقاً للواقع الميداني

أكد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشئون الأمن العام اللواء عبدالفتاح عبدالمحسن العلي، ومدير عام الادارة العامة للعلاقات والاعلام الامني العميد عادل أحمد الحشاش أن وزارة الداخلية تنتهج استراتيجية ترمي الى ترسيخ قواعد الأمن ومكافحة الجريمة وتعقب كل خارج على القانون في البلاد.وأوضح اللواء عبدالفتاح العلي والعميد عادل الحشاش ان توجيهات معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد الصباح والتي يتابع تنفيذها عن كثب وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان فهد الفهد تقضي بتكثيف الجهود الأمنية والتوعوية لإرساء قواعد الأمن والانضباط والالتزام وتوفير أقصى قدر من الأمان والسلامة للمواطنين والمقيمين.

وذكر اللواء عبدالفتاح العلي أنه عقب ورود العديد من البلاغات من المواطنين بمنطقة الوفرة للشكوى من انتشار حالات الاستهتار والرعونة مع موسم هطول الامطار وماتسببه من مضايقات وازعاج وايضا ماتشكل من مخاطر تم تشكيل فرقة للرصد والمتابعة والتحري على مدى اسبوع كامل وتبين ان مواقع الاستهتار والرعونة تتحدد في منطقة الوفرة، ومخيمات الوفرة وجواخيرها ودوار الوفرة ومنطقة صباح الأحمد.

وألمح إلى أنه تم تشكيل قوة تابعة لمديرية أمن محافظة الاحمدي بقيادة المدير العام بالإنابة العميد عبد الله سفاح قوامها (20) دورية واكثر من (50) ضابطا وفرداً وبمشاركة بلدية المحافظة بدأت ظهر أمس الثلاثاء الموافق 8/12/2015، يرافقها فريق للتوثيق من الادارة العامة للعـــلاقات والاعـلام الامني بسلسلة من الحمـــــلات المفاجئة مستمرة حيث فاجأت العديد من المواطنين الذين يقومون بعمليات الاستهتار بالمركبات الرياضية قديمة الصنع ووانيتات بدون أرقام معرضين حياتهم وحيات مستخدمي الطريق للخطر .

وذكر انه تم اتخاذ الوسائل والتدابير الامنية اللازمة لإحكام السيطرة على جميع منافذ مناطق العمليات الميدانية لمنع هروب المخالفين وأن الآليات التنفيذية قد تم التحسب لها من خلال توفير الدعم والاسناد البشري والتقني وتنسيق وتكامل كافة الوحدات والأجهزة الميدانية وفق الخطط الموضوعة.

وأبرز اللواء العلي أن الحصيلة حتى الآن لهذه الحملات هي وحجز (25) مركبة وضبط (15) مستهتراً وحدثاً واحداً، وقد تم حجز المركبات واحالة المستهترين الى جهة الاختصاص.

ومن جانبه الحشاش الى ان تلك الحملات تأتي في سياق سلسلة من الحملات تم الاعداد والتنسيق لها مع جميع الادارات التابعة للقطاعات الامنية الميدانية في محافظة الاحمدي والتي تشهد اية مخالفات وعلى رأسها عمليات الاستهتار والرعونة، والتي تشكل ازعاجا وقلقا لقاطني تلك المناطق.

وأضاف أن الحفاظ على الامن والنظام والسلامة العامة لجميع المواطنين والمقيمين مطلب اساسي ومهم وأن القانون يطبق بشكل حازم وصارم دون أي تمييز.

وذكر العميد الحشاش ان تلك الحملات المفاجئة ستتواصل في محافظة الاحمدي وغيرها من المحافظات وأن هناك آليات وضوابط يتم التعامل معها لإحكام السيطرة على المخالفين أيا كان نوع مخالفاتهم لردعهم مؤكداً ان القطاعات الامنية الميدانية لديها العديد من الاجراءات الكفيلة بضبط هؤلاء المخالفين والمستهترين في كافة المناطق ومتابعتها على مدار الساعة واتخاذ القرار المناسب حيال كل من لايلتزم بها.

وذكر أن حملات الملاحقة الأمنية ليست وليدة ظرف طارئ أو ردود أفعال وإنما بغرض أمني وقائي وتطبيق عملي وميداني للقانون بغية تطهير المناطق من مخالفي القوانين.

وقال ان الحملات الأمنية سوف تتصاعد تدريجيا تبعا للواقع الميداني والعمليات وبتعاون وثيق مع كافة الجهات المعنية وفقا لنتائج الحملات الأمنية السابقة والحالية.

شاهد أيضاً

عاجل .. جريمة قتل مروعه في ‎الكويت راح ضحيتها ثلاثه مواطنين (الاب والام والابنة)

زوايا .. وقوع جريمة قتل مروعه راح ضحيتها ثلاثه كويتيين (الاب والام والابنة) والمعلومات تشير ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *