الإثنين , يوليو 4 2022

طهران: اعتقال «جواسيس» لصالح أميركا.. تلقوا أوامر من وزير الخارجية جون كيري

كشف رئيس مؤسسة تعبئة المستضعفين في ايران (بسيج) العميد محمد رضا نقدي، عن اعتقال جواسيس لأميركا في البلاد كانوا يتلقون الاوامر عبر وسيط واحد من وزير الخارجية الاميركي جون كيري للاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية في ايران.وبحسب “فارس” اشار العميد نقدي في كلمة له القاها قبيل خطبة صلاة الجمعة التي اقيمت في مدينة ري (جنوب طهران) اليوم، الى ان وزير الخارجية الاميركي جون كيري اشرف شخصيا على تخطيط وادارة وتوجيه 34 مخططا للاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية في ايران.

واوضح ان اميركا خصصت اكثر من ملياري دولار كميزانية سرية للاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية في ايران، مبينا ان 200 مليون دولار من هذه الميزانية يتم انفاقها باوامر مباشرة من قبل وزير الخارجية الاميركي جون كيري.

واكد العميد نقدي ان اميركا قامت بمحاولات للاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية تزامنا مع اجرائها المفاوضات مع الجانب الايراني، مشيرا الى الاعترافات الهامة التي ادلى بها الجواسيس المعتقلون في الاونة الاخيرة.

واعتبر ان الفضاء الافتراضي والسياحة وتنفيذ اعمال الشغب في الشوارع وخلال الانتخابات تعد من بين هذه المخططات للاطاحة بالنظام، مشيرا الى تلقي الجواسيس المعتقلين تدريبات لتنفيذ هذه المخططات.

واعتبر العميد نقدي ان تغلغل العدو يعد الاداة الوحيدة له بعد هزائمه المتكررة، محذرا المسؤولين الايرانيين من ان العدو متربص لطعن النظام من الظهر.

ولفت الى دعم اميركا المتواصل للعصابات الارهابية وتدريب وتزويد الارهابيين التكفيريين في شرق البلاد، مبينا ان دعم اميركا المستمر لجماعة خلق الارهابية وانشاء عشرات القنوات عبر الاقمار الصناعية لتنفيذ العمليات التخريبية من قبل الارهابيين واعداء الثورة الاسلامية وتوزيع المخدرات بين صفوف ابناء الشعب، لا سيما الشباب تعد جانبا من الجرائم التي تقوم بها اميركا اليوم ضد الشعب الايراني.

وشدد العميد نقدي على ان اميركا لن تتخلى عن سياسة الاطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية بعد مضي 36 عاما وتواصل بقوة كبيرة هذه السياسة العدائية ضد البلاد.

شاهد أيضاً

الرئيس الأذربيجاني: اجندتنا ومبادراتنا للسلام تستهدف انشاء فرص جديدة للتنمية الإقليمية

زوايا – باكو، 29 أبريل (أذرتاج)أفادت وكالة أذرتاج ان هذه الكلمات قالها الرئيس الاذربيجاني إلهام ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *