الأحد , يوليو 3 2022

الرئيس الأذربيجاني: اجندتنا ومبادراتنا للسلام تستهدف انشاء فرص جديدة للتنمية الإقليمية



زوايا – باكو، 29 أبريل (أذرتاج)



أفادت وكالة أذرتاج ان هذه الكلمات قالها الرئيس الاذربيجاني إلهام علييف في كلمة ألقاها في المؤتمر الدولي بعنوان “جنوب القوقاز: التنمية والتعاون” المنعقد بجامعة آدا اليوم.

قال الرئيس إلهام علييف: “في الوقت ذاته، فإن أجندتنا ومبادراتنا للسلام، المعلنة بشكل سافر والمعترفة بها دوليا، تستهدف انشاء فرص جديدة للتنمية الإقليمية في جنوب القوقاز، أو ليس فقط بين أذربيجان وأرمينيا فحسب بل في جنوب القوقاز بأسرها”.

أضاف الرئيس إلهام علييف ان أرمينيا قد فقدت هذه الفرص ولم تتكامل مع بلدان جنوب القوقاز نتيجة الانفصالية وسياستها العدوانية خلال 30 عاما مضت.

وأضاف الرئيس إلهام علييف ان مثل هذه الفعاليات قد تنظم في أوروبا او في روسيا او في تركيا او في أمريكا. مع هذا، يمكننا بدء الدبلوماسية العامة، دبلوماسية الشعب.

وزاد الرئيس: “ويمكن دعوة خبراء من أرمينيا أيضا للمشاركة في مثل هذه الفعاليات. بالأحرى، يمكن دعوة خبراء ارمن دعاة السلام ولا كارهي السلام للمشاركة في مثل هذه الفعاليات. وهذا قد يخلق أرضية جيدة.”

وقال الرئيس إلهام علييف في المؤتمر الدولي في “التنمية والتعاون في جنوب القوقاز” المنعقد بجامعة ادا إنّ التطورات ما بعد الحرب تُظهر أننا لا نية سيئة لنا وبالعكس نريد السلام والاعتراف بوحدة أراضينا.

وأشار الرئيس علييف الى أنّ معايير الحياة في البلد اعلى بأضعاف مضاعفة من أرمينيا وأراضي أذربيجان المنشورة عليها مؤقتا قوات حفظ السلام الروسية مفيدا أنّ رسائل إيجابية تأتي من الأرمن المقيمين في قره باغ وبدأت اتصالات أولية.

وأبان الرئيس علييف أنّ هذا مظهر آخر لنيتنا ولهم أنّ يشاركوا في التنمية الاقتصادية في دولة أذربيجان الموحدة وان يشعروا بأنفسهم آمنين ومريحين ولكن هذا يطلب قبل كل شيء الحد من ميول انفصالية وفهم الحقائق بجانب إلقاء نظرة على الخريطة والجغرافيا كي يتفهموا أنّ مئات آلاف من الأذربيجانيين يعودون في أقرب المستقبل الى كلبجر ولاتشين وشوشا وأغدام وسوف يجب عليهم أنّ يعيشوا في مثل هذه البيئة في ظروف الجوار وبالتالي عليهم أنّ يضعوا حدا على العداوة ويجردوا انفصاليين وسيرون نفع وثمار ذلك البتة.

سنكون أقوى في السنوات العشر القادمة وآمل ان تكون كل هذه الخلافات والمشاكل مع أرمينيا قد عولجت قبل هذه الفترة. في الوقت ذاته، ستكون منطقة جنوب القوقاز متكاملة تماما، وسيكون تعاونا اوثق بين البلدان الثلاثة للمنطقة.

وزاد رئيس الجمهورية ان ثمة فرص وامكانيات لهذا. تلعب أذربيجان دورا مهما جدا في تحقيق المشاريع الإقليمية في مجالات النقل والطاقة، وكذلك في التعاون الثلاثي في سياق أذربيجان وتركيا.

أضاف الرئيس: “يخطط عقد لقاء لممثلي أذربيجان وأرمينيا في مطلع مايو في بروكسل.”

ووصف الرئيس إلهام علييف الاتحاد الأوروبي بالشريك المهم مشيرا الى “ان بيننا اجندة واسعة للتعاون. نعتبر الاتحاد الأوروبي لاعبا ذا ضمير ونرحب بمساعيه. لا توجد حاليا مجموعة منسك. لذلك نعتقد ان الاتحاد الأوروبي قد يلعب دورا في عملية التطبيع”.

شاهد أيضاً

الرئيس إلهام علييف : مجموعة منسك أسست لتخليد الاحتلال وليس لمعالجة النزاع

زوايا – شوشا، أذرتاج – قال رئيس جمهورية اذربيجان إلهام علييف في كلمة ألقاها في ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *