الأحد , يوليو 3 2022

بالشراكة مع Oracle
Ooredoo business تقيم ملتقى يناقش الحلول المتطورة بتصنيف وأمن البيانات

الكويت، مدينة الكويت: تعتبر البيانات التي تجمعها الشركات وتتعامل معها من أكثر الأصول قيمة لها والتي تساهم في تحسين الأداء والإنتاجية، واتخاذ القرارات الاستراتيجية بفعالية أكبر بعد تحليل هذه البيانات المجمعة بشكل سليم وفي بيئة سيبرانية آمنة تضمن حفظ البيانات دون تعرضها لأي تسريب أو انتهاك، فضلاً عن تحقيق مستويات أعلى من الابتكار والتطور في الخدمات والمنتجات المقدمة للعملاء.

وعليه، أقامتOoredoo business ، الشريك التكنولوجي الموثوق لحلول أعمالك، بالشراكة مع Oracle ملتقى خاص لمناقشة الحلول المتطورة بتصنيف وأمن البيانات، والذي أقيم يوم الأحد، الموافق 27 مارس 2021 في فندق ومنتجع جميرا شاطئ المسيلة بحضور نخبة من الخبراء في مجال تصنيف البيانات والأمن السيبراني تحت سقف واحد لتبادل المعرفة والخبرات وتغطية السياسات الجديدة المتعلقة في تصنيف البيانات لمساعدة الشركات والمؤسسات الحكومية في عمليات التحول الرقمي وشرح جميع الجوانب المذكورة كل من السيدة سبيكة الوقيان – الوكيل المساعد لنظم المعلومات في ديوان الخدمة المدنية والسيدة مي العويش – رئيس وحدة التحول الرقمي والابتكار في بنك الخليج والمهندس خالد الذكير – مدير ادارة تقنية المعلومات في الخطوط الجوية الكويتية والسيد حسين البستان – رئيس فريق أمن المعلومات في KNPC والسيد أيمن باسم – مدير تكنولوجيا Oracle في الكويت والبحرين والسيد محمد جبريل – مهندس حلول نظم في Oracle والمهندسة – منار الحشاش الرائدة في مجال التكنولوجيا والتي ادارت الحلقة النقاشية الاولى.

وحضر من Ooredoo الكويت كل من الرئيس التنفيذي- عبدالعزيز يعقوب البابطين ورئيس القطاع التجاري- تابان تريباثي ورئيس القطاع المالي- فادي قعوار ورئيس قطاع الشؤون القانونية والتنظيمية باسل رمضان ورئيس قطاع التكنولوجيا حسن الشامي والمدير التنفيذي لقطاع مبيعات المستهلك والأعمال – عيسى الموسى، ومدير أول، إدارة الاتصال المؤسسي – مجبل الأيوب.

لقد كان الملتقى فرصة جيدة لتبادل المعرفة والخبرات، بالإضافة إلى تسليط الضوء على أحدث الحلول السحابية والأمنية التي تمكن الشركات والجهات الحكومية من توفير البيئة الافتراضية الآمنة لاستضافة التطبيقات والبيانات حسب أحدث سياسات تصنيف البيانات.

تسعى مختلف الشركات والجهات الحكومية إلى الاستفادة القصوى من البيانات المجمعة. فتعتبر البيانات مصدراً اقتصادياً رئيساً تساهم في دعم التحولات الاقتصادية وتعزيزالمقومات التنافسية للدولة، ما يؤدي إلى نمو الاقتصاد والارتقاء بالدولة إلى الريادة ضمن الاقتصادات القائمة على البيانات. فتقوم الجهات الحكومية بمشاركة البيانات بينها لتحقيق التكامل والحد من تعارض البيانات وتعدد مصادرها، وهو الأمر الذي يتطلب تصنيف البيانات إلى مستويات موحدة تؤدي إلى تحقيق التوازن بين الفوائد والمخاطر المترتبة على مشاركة البيانات. كما تحقق هذه المشاركة رفع مستوى الشفافية وتعزيز النزاهة عن طريق تنظيم وتحديد حق الاطلاع على المعلومات العامة أو الحصول عليها.

وتعليقاً على انعقاد الملتقى، قال المدير التنفيذي لقطاع مبيعات المستهلك والأعمال لدى شركة Ooredoo الكويت، عيسى الموسى: “يؤدي التطور السريع والمستمر للتقنيات والتكنولوجيا إلى تضاعف أهمية المحافظة على سرية البيانات. وعليه، نسعى بدورنا إلى توفير حلول سحابية وأمنية تمكن الشركات والجهات الحكومية من استضافة التطبيقات والبيانات ضمن بيئة افتراضية آمنة. كما نسعى إلى نشر وتعزيز ثقافة مشاركة البيانات بهدف تحسين الشفافية لدى الشركات والجهات العامة ودعم عجلة النمو والابتكار الاقتصادي.” وأعرب الموسى عن سعادته البالغة بانطلاق الملتقى والحلقات النقاشية التي تناقش أحد أهم المواضيع التي تخص التكنولوجيا اليوم وهو تصنيف البيانات.

وأضاف الموسى: “نحن في Ooredoo الكويت نؤمن إيماناً تاماً بأهمية مواكبة أحدث تطورات قطاع تكنولوجيا الاتصالات، والتي تساهم بشكل كبير في دعم العديد من القطاعات الحيوية التي تشمل التكنولوجيا، ففي عالمنا الحديث ومع استراتيجيات التحول الرقمي عالميا، تغير مفهوم التعاملات الرقمية.
وأردف: يعد تصنيف البيانات مكونا أساسيا لسياسة المؤسسات لما لها من أهمية في معرفة البيانات الخاصة بالشركة وأماكن تخزينها ومدى الصلاحيات الممنوحة للمستخدمين وهذا ما تعمل Ooredoo على اثراءه من خلال تقديم أفضل الحلول والبنية التحتية للاتصالات والحلول الأمنية التي تمكن الشركات والأفراد من مواكبة التطور على مستوى العالم في قطاع التكنولوجيا والاتصالات. إن تنظيمنا لهذا المؤتمر يؤكد التزامنا بتقديم الدعم للجهات والقطاعات كافة لاستحداث أنظمة جديدة تدعم هذه التطورات نحو مزيد من النجاح والازدهار”. وفي ختام كلمته تقدم الموسى بالشكر للحضور، منوها بالشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص ومؤكدا أن الملتقى جزء من إحداث التغييرات والتطورات التكنولوجية.

وقام مجبل الأيوب- مدير أول، إدارة الاتصال المؤسسي بإدراة الملتقى حيث شدد بأن Ooredoo الكويت لا تحرص فقط على تقديم الخدمات للأفراد بل تعمل وتحرص على تنمية قطاع الأعمال من خلال توفير قسم متخصص للشركات والأعمال” Ooredoo business ” لتعمل على توفير كافة حلول الاتصالات والحلول التكنولوجيه تنساعد الشركات في رحلتهم الرقمية. وقال الأيوب “تعتبر Ooredoo شركة سباقة في مجال التكنولوجيا، تهدف استراتيجية Ooredoo إلى إرساء القواعد للتحول الرقمي لنكون الشركة الرائدة في الرقمنة والابتكار في البلاد مما يؤدي إلى إثراء تجربة العملاء الرقمية وتعزيز الاقتصاد وخلق مجتمع رقمي شامل”.

بدوره، أكد مدير التكنولوجيا لشركة Oracle في دولة الكويت ومملكة البحرين السيد أيمن باسم ، أن Oracle تساعد العملاء على اختيار النموذج المناسب لأعمالهم وتصنيف البيانات وتسميتها لضمان تمكين ضوابط الأمان المناسبة على البيانات الأكثر حساسية في مؤسستهم. وأضاف “في Oracle ، نقوم بدمج السياسات المختلفة حول العالم ، ولدينا تقرير موحد يجمع هذه الإستراتيجية. نقدم الدليل على عدم وجود تدخل بشري ، إلى جانب تصميم مركز بيانات مخصص ذو حماية عالية لزبائننا”. وأوضح باسم أن تصنيف البيانات الخاص بشركة أوراكل تم تصميمه ليتماشى مع قوانين هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات (CITRA) في الكويت ، مشيرًا إلى الحاجة إلى السحابة الدولية وهذا ما يتم العمل عليه لتحقيقه بهذه الشراكة مع Ooredoo.

من ناحيته، ألقى مدير أول قطاع المبيعات والأعمال في Ooredoo الكويت – سليمان الحمود الضوء على المزيد من المعلومات حول سياسة تصنيف البيانات وأهميتها ومخاطرها، مؤكدا أهمية تصنيف البيانات للحصول على أفضل ممارسات، وموضحا أن التصنيف يتم على أربعة مستويات رئيسية، الأول يتضمن البيانات العامة والثاني البيانات الخاصة غير الحساسة والثالث البيانات الشخصية الحساسة والمستوى الرابع والأخير ويتضمن المعلومات الحساسة للغاية والمتعلقة بمفاتيح التشفير. ونوه الحمود بأهمية تصنيف البيانات لحماية وأمن البيانات وفق استراتيجية خاصة تحاكي الاستراتيجيات والمعايير العالمية.
بينما تطرق مهندس حلول نظم المعلومات في Oracle السيد محمد جبريل إلى المزيد من المعلومات حول استضافة قواعد بيانات وتطبيقات Ooredoo على أجهزة Oracle الافتراضية، مؤكدا أهمية تقييم أمن قاعدة البيانات باعتبارها أداة هامة جدا لتقديم التوصيات التي تساعد على بناء خطة عمل طويلة الأجل لتشفير بعض البيانات. ونوه بأن هذه الأداة مجانية ويمكن إدارتها من خلال فريق إدارة البيانات بشركة Ooredoo دون العودة إلى Oracle، مشيرا إلى أهميتها كذلك في حماية البيانات واستعادتها مرة أخرى، مما يحافظ على استمرار مواصلة الأعمال في حال التعرض للكوارث أو الأحداث الطارئة.

تضمن الملتقى حلقتين نقاشيتين، الأولى لفريق Ooredoo business وتحدثوا فيها عن أهمية تصنيف البيانات و تأثير لوائح تصنيف البيانات الجديدة على قطاع الشركات والجهات الحكومية وكيفية التعرف على الشريك الأفضل للمساعدة على تقييم تصنيف البيانات الخاصة بالشركات. حيث أكد فراس العقدة – مدير أول قطاع المبيعات والأعمال في Ooredoo الكويت أن شبكة Ooredoo من أقوى الشبكات في الكويت سواء الشبكات السلكية أو اللاسلكية، وقال : لدينا فريق كامل يساعدنا على التعامل كع المشاكل بشكل استباقي، ويساعد العملاء على تقديم كافة الخدمات بدقة وسرعة.

وأشار إلى أن عملية تصنيف البيانات هي المرحلة الأولى والأساسية لحماية البيانات، وهي تتضمن العديد من المراحل مثل التقييم الشامل للبيانات، وتحديد نوع البيانات وتشفير البيانات سواء بيانات العملاء أو البيانات المنقولة من فرع لآخر داخل الشركة، بما يضمن حماية البيانات وانتقالها بسهولة ويسر، منوها بالدور التقني والاستشاري الهام الذي يلعبه الفريق لإعطاء الاستشارات الفنية للشركات.

وعن كيفية مساعدة الجهات الحكومية قال العقدة إن Ooredoo حريصة منذ انطلاقها على دعم المشاريع الحكومية، وهي على دراية تامة بالتحديات التي تواجه الجهات الحكومية في الخدمات والمشروعات المختلفة، لذا دائما ما تقدم الدعم الفني والاستشاري للجهات الحكومية، وتعمل على تقديم خدمات لحماية بيانات العملاء على الانترنت واسترجاعها في حال التعرض لهجوم الكتروني، فضلا عن اعتماد برنامج خاص لتدريب الكوادر لدينا على التعامل مع أي طارئ.

بدوره، قال زياد الأخرس- مدير أول عمليات الخدمات المدارة والسحابية: “نسعى لنكون شريك رقمي لكل القطاعات، ففي بداية عام 2017 انشأنا مركز بيانات وقدمنا العديد من الخدمات لحفظ البيانات ومراقبة الشبكات على مدار الساعة، وطورنا العمل حتى وصلنا لما وصلنا إليه الآن، حيث جهزنا بنية تحتية خاصة لكل الخدمات والعملاء وساعدنا العملاء في تشغيل وتفعيل البرامج للشبك على الخوادم بطريقة آمنة واعددنا تقارير يومية وشهرية وغيرها من الخدمات المتطورة.

من جانبه، تطرق سليمان الحمود إلى الوسائل التكنولوجية الحديثة التي اعتمدتها الشركة لتزويد العملاء بمختلف الخدمات مما يعطي للشركة الاستباقية والافضلية في العديد من الجوانب، فضلا عن توفير الحلول للمشاكل كافة بشكل تقني وتكنولوجي مميز، مؤكدا أهمية تصنيف البيانات.

وتحدث محمد جبريل مهندس حلول نظم من oracle الكويت عن آلية التراخيص المتبعة في الوقت الراهن مؤكدا اعتماد كافة الوسائل والخطوات التي تمكن العملاء من القيام بمهامهم بسهولة وأمان.

بينما تطرق مدير أول إدارة الحلول التقنية للإتصالات وتكنولوجيا المعلومات – محمد يوسف إلى أهمية التركيز على تقليل النفقات وتقديم خدمات جيدة بتكلفة معقولة، منوها بتقديم الشركة العديد من التسهيلات المادية في آلية الدفع والتحصيل، حيث يتم التحصيل بشكل كامل أو على دفعات لتوافق مع ظروف كل عميل، مؤكدا أن تقليص التكلفة من أهم التحديات التي واجهتها الشركة مؤخرا.

أقيمت الحلقة النقاشية الثانية تحت عنوان ” أهمية تصنيف البيانات ودورها الفعال في الأعمال المختلفة” وشارك فيها نخبة مميزة من المختصين في التكنولوجيا الرقمية بقطاعات مختلفة في البلاد، حيث أكدت الوكيل المساعد لنظم المعلومات في ديوان الخدمة المدنية السيدة سبيكة الوقيان أن الديوان من الجهات الرائدة التي تبنت هذا التوجه منذ أكثر من 30 عاما، حيث يملك الأجهزة المركزية التي تعمل في أغلب الجهات الحكومية، ويتبنى تكنولوجية جديدة، حيث أنشأنا مراكز معلومات جديدة ولدينا استراتيجية تشمل تخزين وحماية البيانات وتوفير بيئة سحابية داخل الديوان، وتقليل تكلفة التشغيل
وأضافت: القطاع الحكومي لا يستطيع أن يعمل منفردا ومنفصلا عن القطاع الخاص، فالشراكة أصبحت لا مناص منها، لذا تعاونا مع شركة Ooredoo للحصول على بنية تحتية آمنة لحفظ وتخزين البيانات.

وقالت رئيس وحدة البيانات والتحول الرقمي والابتكار في بنك الخليج مي العويش، انه أصبح دور مسؤول حماية البيانات ضرورة في الوقت الحاضر مع ظهور مثل هذه اللوائح في جميع أنحاء العالم لحماية بيانات المستهلك وضمان الاستخدام الأخلاقي للبيانات، حيث يعد تطبيق تصنيف البيانات لمصلحة كل من الشركات والمستهلكين، ومن خلال استخدام التقنيات والأنظمة المناسبة يمكن تطبيق الحماية بشكل فعال لتحقيق إدارة البيانات المناسبة.

وأشارت إلى ان اصبح لدى البنك لائحة جديدة تم تطبيقها، حيث اصبح هناك مسؤوليات وقوانين جديدة تجاه بيانات العميل، وتم تعيين مسؤول عن عمليات حماية البيانات وهو يعمل على الوضع القانون في القسم، كما اصبح هناك وعي اكبر عن كيفية التصرف مع البيانات.

وبينما أشار مدير دائرة تقنية المعلومات في الخطوط الجوية الكويتية المهندس خالد الذكير إلى التحديات التي تواجه الشركة في التعامل مع تقنية المعلومات وعلى رأسها تخصيص من يملك البيانات وتحديد دوره، أكد رئيس فريق أمن المعلومات في KNPC السيد حسين البستان أن التحديات في القطاع النفطي مضاعفة، وذلك لاختلاف وتنوع الأنظمة التي يتعامل معها القطاع النفطي لحماية الأنظمة والبيانات، والتي تتطلب بنية سيبرانية خاصة للتعامل مع أنظمة التشغيل والتحكم TO والبيانات IT .

ونوه البستان بتخصيص فريق كامل مدرب للتعامل مع الثغرات الأمنية والتأكد من سلامة الأنظمة المتبعة لحماية البيانات، لافتا إلى تدريب جميع العاملين على التعامل مع اي اختراق محتمل، بحيث أصبح الموظفين على وعي ودراية تامة بالتعامل مع أي حادث طارئ

شاهد أيضاً

الحشاش عادت من الرياض بعد المشاركة في “روح السعودية”

الكويت –29 ديسمبر 2021 : عادت الكاتبة الصحافية ورئيسة جمعية السعادة والإيجابية الكويتية نجاة الحشاش ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *