السبت , يوليو 2 2022

المبارك: ترشيد الإنفاق استشعاراً لروح المسؤولية

كونا – فيما اعتمد مجلس الوزراء في اجتماعه، أمس، تعيين 10 قياديين ونقل اثنين في جهات حكومية مختلفة، حث المجلس مختلف الجهات الحكومية على اتخاذ الخطوات اللازمة لترجمة التوجيهات السامية بترشيد الإنفاق العام.وكان المجلس، الذي عقد برئاسة سمو الشيخ جابر المبارك، قد أحيط علماً بالأمر السامي لسمو الأمير بترشيد وتخفيض ميزانية الديوان الأميري والجهات التابعة له.

ونوه المجلس بما تمثله هذه المبادرة السامية من رسالة جامعة تستشعر بروح المسؤولية ما تتعرّض له موارد الدولة نتيجة استمرار انخفاض أسعار النفط، وما تستوجبه من تداعي الجميع، أفراداً ومؤسسات، لمواجهة هذا التحدي وتجاوز آثاره ونتائجه.

وحث سمو الشيخ جابر المبارك نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية وزير النفط بالوكالة، أنس الصالح، على التنسيق مع كل الجهات الحكومية لاتخاذ ما يلزم من خطوات وإجراءات تترجم التوجيهات السامية وترشيد الإنفاق العام، بما ينسجم مع متطلبات الظروف الراهنة، ويحقق المصلحة العامة التي يحرص الجميع على الالتزام بها. وأشاد مجلس الوزراء بمرافعة وزير الصحة د. علي العبيدي خلال جلسة الاستجواب المقدم ضده وتفنيده لمحاور الاستجواب، مبينا بالوثائق والحقائق أمام نواب الأمة، كل التفاصيل التي تضمنها الاستجواب، منوها بما انتهت إليه جلسة الاستجواب من تأكيد الثقة بوزير الصحة.

وأكد المجلس أن الهدف المشترك هو المصلحة العامة وتكريس الممارسة البرلمانية الحقة التي تتطلب التعاون المثمر والبناء بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، وتحقيق الأمن والأمان والرخاء والازدهار للكويت الغالية.

كما سجّل المجلس الشكر والتقدير لأعضاء مجلس الأمة عما أبدوه من تفهم كامل وروح المسؤولية ورقي الطرح، التي اتسمت بها مداولات الاستجواب وحواراته الإيجابية، متمنياً للوزير النجاح والتوفيق في استكمال أداء مسؤولياته الوطنية تجاه الوطن والمواطنين.


اللجنة الكويتية – القطرية

أطلع النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، الشيخ صباح الخالد، مجلس الوزراء على نتائج مشاركته في أعمال الدورة الرابعة للجنة العليا المشتركة للتعاون بين الكويت وقطر الشقيقة، كما أحاط المجلس بنتائج الزيارة الرسمية التي قام بها إلى قطر الإثنين الماضي ولقائه مع أمير قطر تميم بن حمد.


ربط ميزانيات 8 جهات

اعتمد مجلس الوزراء توصيات لجنة الشؤون الاقتصادية، بشأن مشاريع القوانين بربط ميزانيات كل من المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، بنك الكويت المركزي، بنك الائتمان الكويتي، الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، الهيئة العامة للطرق والنقل البري، المؤسسة العامة للرعاية السكنية، وهيئة تنظيم الاتصالات وتقنية المعلومات، وكذلك ميزانيات بعض المؤسسات المستقلة للسنة المالية 2017/2016، ورفعها إلى سمو الأمير، تمهيداً لإحالتها إلى مجلس الأمة.


القمة الإنسانية

أحيط مجلس الوزراء علماً بالرسالة الموجّهة إلى سمو أمير البلاد من الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، التي تضمنت دعوة سموه للمشاركة في القمة العالمية الإنسانية الأولى، المزمع عقدها في مدينة إسطنبول التركية بين 23 و24 مايو المقبل.

المشمولون بمراسيم التعيين والنقل

اعتمد مجلس الوزراء 12 مرسوماً بتعيين ونقل عدد من القياديين في الدولة، وهي كالتالي:

* تعيين م. أحمد المنفوحي لشغل وظيفة مدير عام بلدية الكويت بدرجة وكيل وزارة.

* تعيين د. خالد مهدي لشغل وظيفة الأمين العام للأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية بدرجة وكيل وزارة.

* تعيين فيصل الحساوي لشغل وظيفة مدير عام الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية بدرجة وكيل وزارة.

* تعيين محمد راشد الحماد وكيلا مساعدا في وزارة العدل.

* تعيين وليد العمار وكيلا مساعدا في وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية.

* تعيين محمد ناجي وكيلا مساعدا في وزارة الاعلام.

* تعيين فاطمة محمد السنان وكيلة مساعدة في وزارة التعليم العالي.

* تعيين حمد البرجس نائباً لمدير عام الهيئة العامة لشؤون القصّر بدرجة وكيل وزارة مساعد.

* تعيين هيفاء المضف أميناً عاماً مساعداً في الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية بدرجة وكيل وزارة مساعد.

* تعيين محمود القطان نائبا لمدير عام المؤسسة العامة للرعاية السكنية بدرجة وكيل وزارة مساعد.

* نقل آسيا بهمن من المؤسسة العامة للرعاية السكنية إلى ديوان الخدمة المدنية بذات الدرجة.

* نقل هديل بن ناجي من بنك الائتمان الى المؤسسة العامة للرعاية السكنية بذات الدرجة.

إدانة تفجيرات تركيا وأندونيسيا

دان مجلس الوزراء العمل الإجرامي الذي تعرّضت له تركيا الثلاثاء الماضي في ميدان السلطان أحمد بمدينة اسطنبول، معرباً عن تعازيه للشعب التركي ولأسر الضحايا وتمنياته بالشفاء العاجل للمصابين.

كما دان المجلس التفجيرات الإرهابية التي شهدتها العاصمة الأندونيسية جاكرتا مؤخراً، مجدداً موقف الكويت الرافض للإرهاب بكل أشكاله وأنواعه، والذي ترفضه كل الأديان والقيم والأعراف الإنسانية، متقدماً بأحرّ التعازي إلى أسر الضحايا، وتمنياته بالشفاء العاجل للمصابين. وجدَّد المجلس دعوته للمجتمع الدولي بتجسيد التضامن العالمي لمحاربة الإرهاب بكل صوره وأشكاله، مؤكدا مساندة الكويت لكل جهد يسهم في مواجهة آفة الإرهاب والقضاء عليه.


قضية فلسطين

اطلع مجلس الوزراء على الرسالة الموجَّهة إلى سمو أمير البلاد من الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، التي عبَّر فيها عن التقدير للمواقف الأخوية للكويت تجاه نصرة الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

شاهد أيضاً

رئيس مجلس القيادة اليمني يصل الكويت في مستهل جولة خارجية لحشد الدعم للاصلاحات الاقتصادية والخدمية

وصل فخامة الدكتور رشاد محمد العليمي، رئيس مجلس القيادة اليوم الاثنين، العاصمة الكويتية في زيارة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *