الجمعة , مايو 27 2022

الخارجية البحرينية تنظم ورشة عمل دولية حول التبرعات الخيرية ومكافحة «الارهاب»

نظمت وزارة الخارجية البحرينية ومصرف البحرين المركزي بالتعاون مع الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية والولايات المتحدة الأمريكية ورشة عمل حول التبرعات الخيرية ومكافحة تمويل “الإرهاب” والتطرف العنيف.وقالت الوزارة في بيان صحفي اليوم السبت ان الورشة أوصت بضرورة اجراء تقييم موضوعي ودقيق في قطاع المنظمات غير الربحية لتفادي اي مخاطر لاستغلال تلك المنظمات لأغراض “ارهابية” والسعي لاجتذاب تلك المنظمات الى القطاع المالي الرسمي لتجنب المخاطرة التي تدفع المنظمات غير الربحية لاستخدام قنوات أخرى غير القنوات المالية الرسمية.

واضافت ان الورشة اكدت عدم تعطيل التدابير التنظيمية المتخذة للأنشطة الخيرية المشروعة والتي تهدف الى تعزيز الشفافية والنزاهة وثقة الجمهور في ادارة وعمل جميع المنظمات غير الربحية وضرورة التواصل المستمر مع المنظمات غير الربحية لضمان تنظيم وتحسين الأداء.

كما اكدت ضرورة رفع مستوى الوعي لدى العاملين في هذا القطاع من مخاطر سوء استغلال العمل الخيري كغطاء لتمويل “الارهاب” والخطوات التي يمكن اتخاذها لتفادي ذلك من خلال فعاليات التوعية المجتمعية بالتنسيق مع الجمعيات الخيرية والمؤسسات غير الربحية.

وشددت على ضرورة وجود الأنظمة الوقائية التي تهدف لحماية المنظمات من سوء الاستغلال او استخدامها في اغراض مشبوهة مع تعزيز التعاون الدولي لضمان فرض رقابة فعالة على الأنشطة الدولية لقطاع المنظمات الطوعية بما في ذلك تدفق الأموال وتعزيز تبادل المعلومات.

وقالت انه تم الاتفاق على ان تكون جهات الرقابة المالية على المنظمات الطوعية قادرة على معاقبتها والعاملين فيها في حال انتهاكها للأنظمة والقوانين واللوائح السارية مثل حل مجلس الامناء او فرض عقوبات مالية او سحب الترخيص في حال عدم الامتثال والتقيد بالقانون.

واضافت انه يتعين على المنظمات غير الربحية ان تتيح للجمهور الاطلاع على البيانات المالية السنوية المدققة من قبل مدقق حسابات والتأكد من هوية واوضاع المستفيدين من خدماتها بما في ذلك هوية الجهات المانحة الرئيسية مع احترام الحفاظ على سرية تلك الجهات.

واوضحت انه يجب على تلك المنظمات تسهيل حصول الجهات المختصة على المعلومات التي يحتاجونها بهدف خلق آلية مناسبة لضمان تبادل المعلومات حول سوء استغلال تلك المنظمات لأغراض تمويل “الارهاب” مع جميع الجهات المختصة ذات الصلة.

وشارك في الورشة كل من دولة الكويت والإمارات والسعودية وسلطنة عمان وكندا والمملكة المتحدة وايطاليا ومجموعة العمل المالي بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (مينافاتف) ومجموعة العمل المالي (فاتف) والبنك الدولي والأمم المتحدة وشرطة المجتمع لمكافحة التطرف العنيف من بلجيكا.

شاهد أيضاً

البريكي مستشاراً للاتحاد العربي للإعلام الإلكتروني في القاهرة

القاهرة – أعلن مجلس أمناء الاتحاد العربي للإعلام الإلكتروني في جمهورية مصر العربية تعيين الكويتي اسامه محمد البريكي، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *