الجمعة , مايو 20 2022

خامنئي يدعو الإيرانيين لمشاركة واسعة في الانتخابات الرئاسية

دعا المرشد الأعلى في ايران على خامنئي، أفراد الشعب الإيرانى إلى المشاركة فى الانتخابات بدقة وملاحظة ومعرفة، وذلك خلال إدلائه بصوته فى الدقائق الأولى من انطلاق الانتخابات الرئاسية وانتخابات المجالس البلدية، صباح اليوم الجمعة.
وأشار خامنئى إلى أن هناك نعمة وهى سيادة الشعب ومشاركة الشعب فى الانتخابات، وقال: ليشارك الشعب بأكثر ما يمكن فى الانتخابات، وليبكر أفراد الشعب لدى صناديق الاقتراع، لأنه لا بد من إنجاز العمل الصالح فى أول الوقت، ولا ينبغى تأخيره.
مؤكدا على أهمية الانتخابات الرئاسية، وقال: إن مصير البلاد فى يد أبناء الشعب، لأنهم ينتخبون رئيس السلطة التنفيذية، كما أن انتخابات المجالس البلدية هامة ايضا، لأن منتخبى الشعب، يتولون الخدمات البلدية والريفية أى القضايا اليومية للمواطنين.
في ذات السياق، صوت أيضاً مرشح الرئاسة الإيرانية عن التيار الإصلاحي، مصطفى هاشمي طبا، وكذلك المرشح السابق للانتخابات الرئاسية إسحاق جهانجيرى.
وكان وزير الداخلية الإيرانية، عبد الرضا رحمانى فضلى، قد أكد أن جميع الأجهزة التنفيذية والمشرفة ستعمل بثقة تامة على صيانة أصوات الناخبين فى كل مراحل الانتخابات.
ووفقاً لوكالة فارس الايرانية، قال وزير الداخلية عبد الرضا رحمانى فضلي، وضمن إيعازه ببدء التصويت للانتخابات الرئاسية وانتخابات المجالس البلدية، للمراسلين صباح اليوم الجمعة ” ان شاء الله سيكون لدينا حضور مستمر وفى الوقت المناسب لدى صناديق الاقتراع، لنتمكن من الاستفادة المناسبة من الوقت القانونى لـ12 ساعة لعملية التصويت، “.
وتوقع رحمانى فضلى أن يزداد انتشار الشائعات فى الأجواء الافتراضية ومن خلال وسائل الإعلام، داعيا الجميع إلى عدم الاهتمام بهذه الشائعات، وأن تكون أنظار الجميع متوجهة فقط إلى الإذاعة والتلفزيون ولجنة الانتخابات.
وصرح الوزير الإيرانى، بأن الأجهزة التنفيذية والمشرفة وبثقة تامة وتخطيط دقيق، ستعمل على صيانة الأصوات فى جميع المراحل، وأن أى تغيير لن يقع فى أى مرحلة، حتى فى صوت واحد، ونطمئن الشعب بذلك، لافتا إلى أن أى شخص إذا شاهد أى مخالفة وعدم مراعاة للقانون فليبلغ دوائر المحافظة او وزارة الداخلية.

جريدة زوايا

شاهد أيضاً

الرئيس إلهام علييف : مجموعة منسك أسست لتخليد الاحتلال وليس لمعالجة النزاع

زوايا – شوشا، أذرتاج – قال رئيس جمهورية اذربيجان إلهام علييف في كلمة ألقاها في ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *