الجمعة , مايو 20 2022

العدساني يكشف أسماء نواب سابقين وحاليين تضخمت حساباتهم.. ومتهمون في قضية الايداعات المليونية

افتتح رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم جلسة اليوم التكميلية، لمناقشة بنود جدول الأعمال، والنظر في بند الأسئلة المؤجل من جلسة أمس، ومواصلة نقاش الخطاب الأميري الذي افتتح به دور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الخامس عشر.

بعد ذلك وافق مجلس الأمة على طلب مناقشة «الايداعات المليونية»، وكان هناك طليان نيابيان أحدهما بمناقشة القضية وآخر يرفضها.

وتحدث النائب رياض العدساني وقال: «عندي الدلائل الدامغة لمناقشة قضية الايداعات وسألتزم بالدستور»، مضيفاً: «وقضية الايداعات قضية عامة ويجب أن يعرف الناس الوثائق والأدلة».

ورد عليه النائب صالح عاشور قائلاً :«أمر جيد مناقشة الأمور الحساسة، ولكن الأمر غير الجيد هو وجود هذه المستندات منذ وقت طويل ولَم تحول إلى النيابة العامة».

وعقب ذلك وقع سجال بين النواب رياض العدساني وصالح عاشور وأسامة الشاهين، ما دفع الرئيس الغانم إلى رفع الجلسة ربع ساعة.

بعد اجتماع رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم مع النائب رياض العدساني، عادت الجلسة للاستئناف، وصوتت الحكومة على الأمتناع عن مناقشة قضية الايداعات المليونية.

ورفض مجلس الأمة طلباً نيابياً لعدم مناقشة القضية بموافقة 10 أعضاء من أصل 54.

وتحدث الوزير فالح العزب عن الموقف الحكومي وقال: «نحن كحكومة نلتزم بالحياد ولسنا طرفاً بالصراع»، مضيفاً «نتحدث عن الحكومة الحالية فقط».

النائب سعدون حماد كشف في مدالته له أن هناك «نائب حالي يملك 240 عقاراً وآخر أخذ من الوزراء شيك بـ 50 ألف دينار وعنده مشاريع في تركيا»، مضيفاً أنه «لَم يحل إلى التحقيق»، ورفض حماد ذكر أسماء وهنا تحدث النائب جمعان الحربش وطالبه بذكر أسماء.
عقب ذلك تحدث النائب رياض العدساني وقال: «سأعرض لكم جميع القضايا والبداية تضخم حسابات بعض النواب والبنوك أبلغت النيابة العامة بذلك»، وخلال الجلسة عرض العدساني أسماء نواب سابقين وحاليين تضخمت حساباتهم.. ومتهمون في قضية الايداعات المليونية.

شاهد أيضاً

عمومية الصيادين زكت مجلس ادارتها في دورته الجديدة
ظاهر الصويان: مستمرون في الدفاع عن حقوق الصيادين وزيادة الدعم ضرورة

نطالب المعلومات المدنية بجعل عنوان الصياد على مقر الاتحادزيادة مدة مجلس الادارة إلى ثلاث سنوات ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *