السبت , أغسطس 13 2022

اللاجئ السوري عبد المحسن مدربا لفريق إسباني

يقود اللاجئ السوري في إسبانيا أسامة عبد المحسن فريق فيافيردي بويتيشر الذي ينتمي لمدينة خيتافي كمدرب خلال مباراة ودية تقام في 3 يناير المقبل أمام فريق سانت كوجات إسبورت.
وستجرى المباراة بهدف توعية المجتمع بمشكلة اللاجئين فضلاً عن جمع أموال.
وكان أسامة عبد المحسن شغل أوساط وسائل الإعلام بعد واقعة تعرضه للعرقلة بواسطة صحافية بينما كان يحمل أحد أطفاله قبالة أحد المعابر الحدودية.
وانتشرت الصورة في جميع أنحاء العالم فيما تعرضت الصحافية للطرد من القناة التلفزيونية التي كانت تعمل بها وحصل المواطن السوري وابنه على اللجوء في إسبانيا.
وبرغم هذه النهاية السعيدة إلا أن أسامة عبد المحسن لا يبدو أنه يعيش أسعد اللحظات بسبب الإجراءات الإدارية التي يواجهها من أجل الحصول على تأشيرة لمصلحة زوجته وابنيه الآخرين المتواجدين في تركيا ولا يمكن لم شمل العائلة في إسبانيا بسبب استحالة جمع كافة الوثائق المطلوبة.
   
    
 

شاهد أيضاً

وزير الاعلام يهنئ البابطين لحصولة على جائزة اليوم العالمي للغة العربية

تقدم وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب عبدالرحمن بداح المطيري بالتهنئة للشاعر الكبير ‏ عبدالعزيز ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *